شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
مع الفجر
عطاء ((الاثنينية)) يفوق عطاء النوادي (1)
بقلم: عبد الله عمر خياط
.. أستطيع أن أقول بكل ثقة إن ما قدمه الأديب الكبير عبد المقصود خوجه للساحة الأدبية من أمسيات (الاثنينية) وإصداراتها بالإضافة إلى إصدار المجموعات الكاملة لمؤلفات الأدباء والمفكرين والشعراء ضمن سلسلة (كتاب الاثنينية)، وقيامه أيضاً بطباعة النادر من كتب التراث وما صدر عن إدارة الآثار من مؤلفات يفوق بكثير ما قدمته النوادي الأدبية مجتمعة.. وهذا بكل صدق ما يوجب تقديم الشكر والتقدير للأستاذ عبد المقصود خوجه على عطائه الثر.
آخر ما تسلمت من الإصدارات الجزء الثاني والعشرون من سلسلة أمسيات (الاثنينية) عن فعاليات عام 1425 ـ 1426هـ/2004 ـ 2005م، وقد جاء في مجلدين نظراً إلى حجم المادة، كي يسهل للقارئ التعامل معها دون عناء.. كما حدث بالنسبة إلى الجزء الرابع عشر من السلسلة نفسها. وقد تضمن هذا الجزء مختلف الفعاليات التي انتظمت خلال فصلي الموسم، حيث جاء شهر الحج بعطلتي عيد الأضحى المبارك، والمدرسية نصف السنوية، بمثابة فاصل زمني كما جرت العادة في كل موسم.. وكانت بداية الفعاليات مميزة إذ حفلت بلقاء رمزين من رموز الشعر الغنائي والأداء الغنائي في المملكة، فكانت أمسية تجلى فيها الأديب والشاعر والمبدع الأستاذ الكبير إبراهيم خفاجي، وفنان العرب الأستاذ محمد عبده، الذي أسهم بحضوره ومشاركته في تكريم الأستاذ خفاجي، شاعر الأغنية السعودية المعروف، في لفتة بارعة كان لها وقعها الطيب لدى الأستاذات والأساتذة الحضور.
ويقول الأستاذ عبد المقصود خوجه: بالتأكيد ليس هناك خطأ مطبعي في كلمة (الأستاذات) فقد شهد هذا الموسم ولأول مرة افتتاح صالة خاصة بالسيدات، بمدخل منفصل، وترتبط مع الأساتذة الحضور بدائرة تلفزيونية مغلقة.. وتبادل سمعي Audio مزدوج يتيح الفرصة لتبادل الكلمات والأسئلة، وشهدت الأمسيات حضوراً مميزاً من السيدات الفضليات، ما يؤكد حرصهن على متابعة الشأن الثقافي متى ما أتيحت الفرصة والبيئة المناسبة للمشاركة الفاعلة. وقد حصد الفصل الثاني من أمسيات (( الاثنينية )) لقاءات مميزة مع مختلف ألوان الطيف الثقافي والفكري، فكان للصحافة نصيب مع صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، تلاه لقاء مع الأستاذ الدكتور محمد غانم الرميحي، رئيس تحرير مجلة ((حوار العرب)) الصادرة عن مؤسسة الفكر العربي، والذي لا يذكر اسمه إلاّ ويقترن بمجلة ((العربي)) ذات التاريخ العريق، والجذور الضاربة في المكوّنات الثقافية لكثير من العرب، على امتداد الوطن العربي الكبير. ومما تميّز به موسم (( الاثنينية )) لعام 1425 ـ 1426هـ تنوّع الأمسيات بين شخصيات من المملكة، وموريتانيا، والجزائر، وجمهورية روسيا الاتحادية، ولقاء مميز مع الأستاذ الدكتور زغلول راغب النجار من جمهورية مصر العربية.. كما كان للكتاب نصيب في هذه الأمسيات بوقفة ماتعة مع (الإسلام وأمريكا وأحداث سبتمبر) لمؤلفه معالي الأستاذ الدكتور محمود محمد سفر، كما سعد روّاد (( الاثنينية )) بالتعرف عن كثب على عالم الأرصاد الجوية وحماية البيئة في رحلة شيّقة مع صاحب السمو الملكي الفريق الركن الأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز آل سعود، الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة، أما ختام الموسم فكان مع الدكتور الشاعر أحمد بن عثمان التويجري. وقد ضمت لقاءات الموسم أمسيتين على ضفاف الفعاليات العادية، إحداهما مع منسوبي وأعضاء نادي الصم في جدة، والأخرى مع الشاب الأستاذ وائل مرزا بخاري، تكريماً لنبوغه المبكر، وتشجيعاً لغيره من الشباب على ارتياد عوالم العطاء والبذل والاجتهاد.
فتحية للأديب عبد المقصود خوجه على ما أثرى به الساحة الأدبية من أمسيات وإصدارات.
 
طباعة

تعليق

 القراءات :409  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 63 من 107
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من اصدارات الاثنينية

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج