شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
(( دور الرابطة ))
وسأل الأستاذ مصطفى عطار المحتفى به عن دور الرابطة فيما قام به فضيلته فقال:
- بسم الله الرحمن الرحيم، لقد سعد الجميع بقبول سماحة الشيخ العبودي بأن يكون ضيف هذه الاثنينية الليلة رغم مشغولياته الكثيرة.
- لقد استفدنا فوائد عظيمة من المراحل التي مرت في حياته وأخذ يسردها علينا، ثم إننا سعدنا جداً بالبرنامج الضخم الذي تبنته المملكة العربية السعودية، واستطاعت بفضل الله سبحانه وتعالى أن تغزو القارة الأفريقية، وتنافس أولئك الذين يملكون الأموال الضخمة والتخطيط المنظم لتنصير المسلمين هناك، ولِمَدِّ الزحف غير الديني في الأقطار الإِسلامية خاصةً في أفريقيا وآسيا، ولا يستغرب من الشيخ العبودي هذه الجهود الضخمة التي بذلها ولله الحمد، فلقد أولته الدولة الثقة الكبيرة، وكلنا نعلم حماس الملك فيصل رحمه الله للتضامن الإِسلامي، وكيف أنه هو رحمه الله قد زار أقطاراً عربية وإسلامية، وقضى شهوراً وهو يزور أكثر الأقطار الإِسلامية والعربية لهذه الدعوة الإِسلامية، وترأس مؤتمرات هنا في جدة.
- فالحمد لله على ما أفضل به على هذه المملكة، وشكراً لفضيلة الشيخ، ونرجو الله سبحانه وتعالى أن يثيبه وإخوانه الذين ساعدوه وعملوا في هذا المسلك، وحسبنا قول الله سبحانه وتعالى: ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحاً ولكننا كما قال فضيلة الأخ الشيخ محمد مسعود، نريد من فضيلته، وهو الذي لمس بيديه ورأى بأم عينيه البرامج الضخمة العملية التي يقوم بها وينفذها الغربيون، وهو لا يريد أن نستعمل كلمة المبشرين، بل نستعمل كلمة الغربيين؛ لأنهم يقومون بفتح المدارس وهم يقومون ببناء المستشفيات والمستوصفات، ونحن نريد أن نعرف في هذه النقطة دور الرابطة، وما عمله هو حينما كان في أمانة الدعوة الإِسلامية التي أشار إليها من ناحية فتح المدارس والمستوصفات والخدمات الطبية التي تقدم؛ والسلام عليكم.
 
 
طباعة

تعليق

 القراءات :1080  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 174 من 187
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من اصدارات الاثنينية

الأعمال الكاملة للأديب الأستاذ عزيز ضياء

[الجزء الخامس - حياتي مع الجوع والحب والحرب: 2005]

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج