شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج

الاثنينية

منتدى أدبي يقام مساء كل اثنين بدارة مؤسس الاثنينية الأستاذ عبد المقصود خوجة بجدة، ويحضره جمع من رجال الفكر والصحافة والأدب من داخل المملكة وخارجها.. وقد أنجزت "الاثنينية" توثيق فعاليات تكريم خمسمائة عالم ومفكر وأديب من داخل المملكة وخارجها عبر مسيرتها االثالثة والثلاثين ..

اشترك في القائمة البريدية اقرأ المزيد

الأستاذ عبد المقصود محمد سعيد خوجه

مؤسس الاثنينية

إضاءة: هو الشيخ الأديب عبدالمقصود بن الأديب محمد سعيد بن عبدالمقصود خوجة، أحد أعيان ووجهاء العطاء والوفاء والجود، وأحد رجالات المملكة العربية السعودية، وحبيب المبدعين.
وهو مؤسس وصاحب ندوة (الإثنينية) الأدبية التكريمية الشهيرة، التي أطلقها عام: 1403هـ،1982م، وهو عضو بارز في أكثر من 55 هيئة ومنظمة واتحادا وجمعية ولجنة في مختلف التخصصات والأعمال الثقافية والإنسانية، وبالرصد التاريخي لـ (الإثنينية) يأتي الأديب الراحل الأستاذ عبدالقدوس الأنصاري، ليكون أول من تم تكريمه فيها، ثم توالت أمسياتها بصورة شبه منتظمة، إذ بلغ عدد المكرمين حتى تاريخ: 21/6/1435هـ، 452 مُكَرَّما، لشخصيات سعودية وعربية وعالمية، من مختلف المشارب والاتجاهات والتخصصات، إلى جانب مؤسسات وهيئات، يتم تكريمها بصفتها المؤسسية.

السيرة الذاتية >>

فيديو الاثنينية على اليوتيوب و البث المباشر

مواكبةً للتطور التقني ، وتحقيقاً لأقصى درجات تعميم الفائدة، أنجز فريق العمل الفني للصوتيات
بجهاز " الاثنينية" خلال ستة أشهر رفع عدد 502 فعالية كاملة صوتاً وصورةً لموقع " الاثنينية" على اليوتبيوب

قناة الاثنينية على اليوتيوب

لتصبح متاحة أمام المهتمين في جميع أنحاء المعمورة، وبالرغم من أنه تعذر سابقاً تصوير عدد 21 أمسية بالفيديو
في السنة الأولى لبدء " الاثنينية" منها ثماني أمسيات على ضفاف" الاثنينية"، إلا أنه يتم عرض محتواها الصوتي على اليوتيوب
تباعاً.تجدر الإشارة إلى أنه ابتداءً من الموسم الماضي يتم رفع كل أمسية في اليوم التالي مباشرة على نفس الموقع .

جميع الفيديوهات >>

أمسيات هذا الموسم

الأستاذ الدكتور عبد الله بن أحمد الفيفي

الشاعر والأديب والناقد, عضو مجلس الشورى، الأستاذ بجامعة الملك سعود، له أكثر من 14 مؤلفاً في الشعر والنقد والأدب.

المزيد >>

سعادة الدكتور واسيني الأعرج

الروائي الجزائري الفرنسي المعروف الذي يعمل حالياً أستاذ كرسي في جامعة الجزائر المركزية وجامعة السوربون في باريس، له 21 رواية، قادماً خصيصاً من باريس للاثنينية.

المزيد >>

الأستاذة الدكتورة عزيزة بنت عبد العزيز المانع

الأكاديمية والكاتبة والصحافية والأديبة المعروفة.

المزيد >>

الأستاذة بديعة كشغري

الأديبة والكاتبة والشاعرة.

المزيد >>

- يقال لهذه المجموعة الصغيرة إن قصرتم في تكوين هذه الوحدة .. الوحدة الإِسلامية .. الإِيمانية .. الإِنسانية .. الرحيمة .. العادلة .. التي تحمل ألم الإِنسانية، والتي تبذل حياتها، وتركز طاقاتها على إنقاذ الإِنسانية من المستنقع الذي كانت تتردى فيه .. من قرون. إن قصرتم في تكوين هذه الوحدة ولئن لم تقم هذه الوحدة على أساس الإِخلاص، وعلى أساس الإِيمان، وعلى أساس التضحية والإِيثار، وعلى أساس التفاني، فلا نتيجة لذلك إلاَّ أن تكون فتنة في الأرض وفساد كبير.- هذه قيمة الأمة المسلمة، حين كان عددها لا يتجاوز ثلاثة آلاف، يقال لهم.. هذا هو التصميم الصادق. فإعطاء هذه المجموعة هذا البذل الكبير، وهذه القيمة الكبيرة وهذه المكانة الرئيسة في خريطة العالم، وفي مجموع الأمم أعطانا الدليل على أن المسلم بقيمته لا بقامته.- وإن الأمة المسلمة برسالتها وبإيمانها وعقيدتها، وفضائلها الخلقية، بأخلاقها وضميرها، وبالروح المتغلغلة في الأحشاء المسيطرة على الشعور وعلى العقل والتفكير، قيمة هذه الأمة في هذه الخصائص التي أكرمها الله بها، ليست في كثرة العَدد والعُدد، وبكثرة المساحة المكانية التي تسيطر عليها وتحكم فيها، ولا بعدد وضخامة وحجم المساحة الزمانية التي تؤثر فيها.

من حفل تكريم الشيخ أبي الحسن الندوي [ المزيد ]

أنا كنت ولا أزال وسأظل معجباً - بإذن الله – بالأستاذ/ أحمد حسن الزيات صاحب مجلة "الرسالة". هذا الرجل صاحب أسلوب مشرق غاية الإِشراق. وكانت "الرسالة" مدرسة إلى جانب مجلة "الرواية"، التي كانت تصدر عن نفس دار الرسالة.. ثم هناك مجلات أثَّرت في حياتي، منها مجلة "الثقافة" التي كانت تصدرها لجنة التأليف والترجمة والنشر للدكتور أحمد أمين، ومجلة "الكتاب" التي كان يصدرها عادل الغضبان، ومجلة "الكاتب" التي كان يشرف على رئاسة تحريرها الدكتور طه حسين.. هذه المجلات تركت أثراً كبيراً جداً في حياتي، بل وفي أدبائنا بصورة عامة.

من حفل تكريم الأستاذ عبد المجيد شبكشي [ المزيد ]

- ولدت عام 1375هـ، وتلقيت تعليمي الابتدائي والمتوسط والثانوي في الباحة، وانتقلت إلى الرياض لأواصل دراستي الجامعية في جامعة الإِمام محمد بن سعود الإِسلامية، كلية اللغة العربية، وتخرجت في الكلية، وواصلت دراستي فيها، وحضرت الماجستير في "الاتجاه الإِسلامي فـي آثار الكـاتب الإِسلامي علي أحمد باكثير" رحمه الله تعالى.- وبالمناسبة أذكر أنني قد أفدت كثيراً في هذه الرسالة من أستاذنا الشاعر الكبير عبد الله بلخير، حيث التقيت به وحدثني كثيراً عن علي أحمد باكثير رحمه الله، وأعتقد أن باكثير غني عن التعريف بالنسبة إليكم، فهو من الأدباء وكُتاب القصة والرواية الإِسلاميين، الذين لهم باع طويل في هذا المجال والآن أحضر لرسالة الدكتوراة في نفس الجامعة، كلية اللغة العربية تحت عنوان "البناء الفني للرواية التاريخية الإِسلامية المعاصرة" وقد اخترت هذه الموضوع لشعوري بأهمية الروايات التاريخية التي تناولت التاريخ الإِسلامي في تجسيد حقيقة هذا التاريخ، ثم لإِيماني الراسخ بأننا لا نستطيع أن نبني حاضرنا بناءاً رائعاً، وأن ننطلق منه إلى مستقبلنا انطلاقاً رائعاً، إلا إذا رجعنا إلى أصولنا وتراثنا وتاريخنا.

من حفل تكريم الأستاذ عبد الرحمن صالح العشماوي [ المزيد ]