شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج

الاثنينية

منتدى أدبي يقام مساء كل اثنين بدارة مؤسس الاثنينية الأستاذ عبد المقصود خوجة بجدة، ويحضره جمع من رجال الفكر والصحافة والأدب من داخل المملكة وخارجها.. وقد أنجزت "الاثنينية" توثيق فعاليات تكريم خمسمائة عالم ومفكر وأديب من داخل المملكة وخارجها عبر مسيرتها االثالثة والثلاثين ..

اشترك في القائمة البريدية اقرأ المزيد

تم تكريمهم في الاثنينية:

الدكتور يوسف محمد عبد الله

[ الاثنينية : 182، الجزء: 13]

معالي الدكتور شاكر محمد كامل الفحام

[ الاثنينية : 239، الجزء: 18]

سعادة الأستاذ الروائي يوسف المحيميد

[ الاثنينية : 420، الجزء: 29]

معالي الأستاذ حسين علي عرب

[ الاثنينية : 127، الجزء: 10]

الأستاذ الدكتور بدوي أحمد طبانة

[ الاثنينية : 162، الجزء: 12]

حفل تكريم نادي الصم في جدة

[ ضفاف : 13، الجزء: 23]

الأستاذ عبد المقصود محمد سعيد خوجه

مؤسس الاثنينية

إضاءة: هو الشيخ الأديب عبدالمقصود بن الأديب محمد سعيد بن عبدالمقصود خوجة، أحد أعيان ووجهاء العطاء والوفاء والجود، وأحد رجالات المملكة العربية السعودية، وحبيب المبدعين.
وهو مؤسس وصاحب ندوة (الإثنينية) الأدبية التكريمية الشهيرة، التي أطلقها عام: 1403هـ،1982م، وهو عضو بارز في أكثر من 55 هيئة ومنظمة واتحادا وجمعية ولجنة في مختلف التخصصات والأعمال الثقافية والإنسانية، وبالرصد التاريخي لـ (الإثنينية) يأتي الأديب الراحل الأستاذ عبدالقدوس الأنصاري، ليكون أول من تم تكريمه فيها، ثم توالت أمسياتها بصورة شبه منتظمة، إذ بلغ عدد المكرمين حتى تاريخ: 21/6/1435هـ، 452 مُكَرَّما، لشخصيات سعودية وعربية وعالمية، من مختلف المشارب والاتجاهات والتخصصات، إلى جانب مؤسسات وهيئات، يتم تكريمها بصفتها المؤسسية.

السيرة الذاتية >>

فيديو الاثنينية على اليوتيوب و البث المباشر

مواكبةً للتطور التقني ، وتحقيقاً لأقصى درجات تعميم الفائدة، أنجز فريق العمل الفني للصوتيات
بجهاز " الاثنينية" خلال ستة أشهر رفع عدد 502 فعالية كاملة صوتاً وصورةً لموقع " الاثنينية" على اليوتبيوب

قناة الاثنينية على اليوتيوب

لتصبح متاحة أمام المهتمين في جميع أنحاء المعمورة، وبالرغم من أنه تعذر سابقاً تصوير عدد 21 أمسية بالفيديو
في السنة الأولى لبدء " الاثنينية" منها ثماني أمسيات على ضفاف" الاثنينية"، إلا أنه يتم عرض محتواها الصوتي على اليوتيوب
تباعاً.تجدر الإشارة إلى أنه ابتداءً من الموسم الماضي يتم رفع كل أمسية في اليوم التالي مباشرة على نفس الموقع .

جميع الفيديوهات >>

أمسيات هذا الموسم

الأستاذ الدكتور عبد الله بن أحمد الفيفي

الشاعر والأديب والناقد, عضو مجلس الشورى، الأستاذ بجامعة الملك سعود، له أكثر من 14 مؤلفاً في الشعر والنقد والأدب.

المزيد >>

سعادة الدكتور واسيني الأعرج

الروائي الجزائري الفرنسي المعروف الذي يعمل حالياً أستاذ كرسي في جامعة الجزائر المركزية وجامعة السوربون في باريس، له 21 رواية، قادماً خصيصاً من باريس للاثنينية.

المزيد >>

الأستاذة الدكتورة عزيزة بنت عبد العزيز المانع

الأكاديمية والكاتبة والصحافية والأديبة المعروفة.

المزيد >>

الأستاذة بديعة كشغري

الأديبة والكاتبة والشاعرة.

المزيد >>

وبالرغم من إرغام البيئة المشجعة على حرفة الكتابة إلا إن أستاذنا قد واجه المشاق بجلد كبير، واستملح المركب الخشن، واتخذ سبيله عجباً ليتحفنا باثنتي عشرة رواية، ومجموعة قصصية، كما تمخضت تجربته الأدبية في تأثير مبكر في الحركة المسرحية رغم ما اعتقده بشأن هشاشتها ودائرتها المغلقة التي لم تواكب نظيراتها في كثير من الدول العربية الشقيقة. هذه التجربة الطويلة التي امتدت زهاء نصف قرن، ظلت ترتكز منذ البدايات الأولى على موروث ثقافي متجذر في حياة القرية، إذ تشكل القرية كوحدة اجتماعية متجانسة قاسماً مشتركاً في كثير من أعمال ضيفنا الكبير، فقد اتكأ على صدق وعفوية وبراءة وشفافية الحياة في القرية، ليستنبت منها عصارة أفكاره ويقولبها في سرد جميل وممتع يجذب القارئ بسلاسة مفرداته.. وسهولة معانيه.. ودخوله المباشر إلى صلب الحدث، دون حاجة إلى التفاف غير مبرر، فتجده يأخذ الحياة بشكلها الطبيعي ويصوغ منها ثوباً موشّى بكل ألوان قوس قزح..

من حفل تكريم الأستاذ ابراهيم الناصر الحميدان [ المزيد ]

ومن المؤسف أنَّ بعض المحسوبين على الإسلام والمسلمين يقفون مع عدوهم في خندق واحد دون علمٍ ولا هدىً، مندفعين بحماس طائش يؤدي في النهاية إلى تشويه صورة الإسلام، ولعلَ أقربَ مثل لذلك حملات العنف التي صبغتْ تصرفات بعض الشباب، وكانت النتيجة أنْ استغلَ أعداءُ الدين هذا السلوك المنحرف لدمغ الإسلام بالعنف والإرهاب، بينما التاريخ في كل مساراتِهِ يُشي بوضوح إلى أنَّ الإرهابَ مولودٌ شرعي للنُّظم الغربية التي ما فَتِئَتْ تتقاتل وتتناحر حتى تَوَّجَتْ نزاعاتها بحربين عالميتين اكتوت بهما البشرية، وما زالت تعاني من آثارهما المدمرة.. ثم بدأت تلك الدول في تصدير تناقضاتها لبلدان العالم الثالث والدول الإسلامية على وجه الخصوص، وضرب حصار على كل بادرة نمو وازدهار واعتماد على الذات حتى لا يتشكلَ النموذج الإسلامي الحديث الذي قد يَسْحَبُ البِساطَ من تحت أرجلهم ويَغلِقُ أمـام مصالحهِـم مصادر المواد الخام الأولية الرخيصة، والأسواق الاستهلاكية التي تبتلع كل ما يأتيها تحت سطوة الإعلان والقوة الشرائية السائبة.

من حفل تكريم الأستاذ محمود فهمي عبد الرزاق هويدي [ المزيد ]

- وفي الواقع أنني سوف أتحدث أو ألعب على ورقة لم يتحدث عنها الإِخوة الذين سبقوني من منطلقين. المنطق الأول: أنني زاملت الدكتور فهد العرابي وإن كنت في دفعة تليه، وأما الورقة الأخرى: فهي البداوة التي جمعتني وإياه. فأقول بأنه ذلك الرجل الذي خرج من جبال الصور وجبال المريفق إلى أن أتى إلى باريس فضمته بين جوانحها، بلد الهوى والجمال والضلال كما سمَّاها الدكتور زكي مبارك.- في الواقع أن الدكتور فهد العرابي كان مثالاً لنا كما أشار الأستاذ الحصين في كلمته للذين جاءوا من بعده. فقد درست في دار التوحيد كما درس فيها، وكان يرن اسم الدكتور فهد العرابي في ذاكرة الزمن وفي ذاكرة كل من درس بدار التوحيد متأثراً به بأفكاره في أدبه، بثقافته، بتفتحه، بقراءته، بذلك المكان الصغير الذي كنا نرتاده، لقراءة بعض الكتب القديمة.. الواقع أن جميع هذه الذكريات جالت في خاطري حينما رأيت خبر تكريم الدكتور فهد العرابي، وحينما أزمعت أن آتي إلى هنا كي أحضر هذا التكريم..

من حفل تكريم الدكتور فهد العرابي الحارثي [ المزيد ]