شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
يرحمك اللَّه يَا ابن عبد المقصود (1)
لقد كانت الدنيا في نظرك لا تساوي هفطة عنز..
ولقد كنت أطرب وأعجب لروحك العالية كيف لم تهدأ ولم تسكن بعد أن أوغلت العلّة القاسية في جسمك الفاضل وأودت بقواه.
لقد ظل ذهنك متوقد الشعلة وظلت روحك خفاقة وآمالك حية باسمة بمجد أمتك العربية التي آليت أن حياتك وسعادتك وقف على رفعتها.
كنت أعودك في أيام علَّتك الأخيرة وكنت في كل مرة والإعياء بالغ تدعو ولدك الصغير ليكرر على مسمعنا قول (أنا عربي وكلنا فداء للعرب) وكان الرضى يشيع في روحك ثم يشرق في وجهك الشاحب المظلل بسحب الموت. لم يفقدك أهلك يا ابن عبد المقصود فحسب، ولكن فقدك قومك أيضاً فقد كنت مجاهداً بقلمك ونفسك وجرأتك ولو حسب حاسب مدة راحتك خلال السنين الطويلة لوجدها تعد بالساعات.
يرحمك الله يا ابن عبد المقصود فقد كنت مثالاً ناصعاً للرجولة الكاملة صنت قلبك عن مظنة السوء وصنت لسانك عن القيل والقال وجعلت حياتك كلها عملاً متواصلاً في غير سمعة ولا رياء لقد تركت فراغاً في أندية الأدب وتركت فراغاً في حلبة الخير والمروءة وفقدناك ونحن في أشد الحاجة إليك.
أخوك الحزين لفقدك / د. حسني عبد الظاهر
 
طباعة

تعليق

 القراءات :626  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 6 من 61
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

الأستاذ الدكتور سليمان بن عبد الرحمن الذييب

المتخصص في دراسة النقوش النبطية والآرامية، له 20 مؤلفاً في الآثار السعودية، 24 كتابا مترجماً، و7 مؤلفات بالانجليزية.