شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
السيرة الذاتية
- ولد في مكة المكرمة عام 1356هـ في حي الشبيكة جبل هندي.
- تلقى تعليمه الإبتدائي والمتوسط حتى السنة الأولى الثانوية في المدرسة الرحمانية بمكة المكرمة.
- التحق بالمدرسة العزيزية الثانوية بحي الزاهر بمكة المكرمة من الصف الثاني الأدبي عام 1378هـ.
- تخرج من الثانوية العامة قسم أدبي عام 1379هـ.
- التحق بجامعة الملك سعود بالرياض قسم اللغة العربية بكلية الآداب عام 1380 هـ.
- نَقَلَ إلى كلية التربية بمكة المكرمة حين افتتاحها لعام 1381هـ.
- عين مدرساً في المرحلة الثانوية بمدارس الثغر النموذجية بجدة من العام الدراسي 84 – 85هـ. بناءً على طلب خاص من سعادة الأستاذ المربي القدير ((محمد عبد الصمد فدا)) رحمه الله.
- كان أول مدير لثانوية الثغر النموذجية بعد فصلها عن القسم المتوسط عام 1391هـ.
- تزوج مبكراً وهو طالب في الصف الثاني الثانوي.
- رزق بخمس بنات وولد واحد يعمل مدرساً في مدارس الثغر النموذجية في القسم الإبتدائي طريق مكة.
- قال الشعر مبكراً وهو طالب في المرحلة المتوسطة.
- نشر معظم إنتاجه الشعري في المجلات الأدبية السعودية والعربية وفي معظم الجرائد المحلية.
- شارك في الإذاعة ببرنامج ((الجيل الجديد)) وأحاديث تربوية أسبوعية. بعنوان في ((آفاق التربية)).
- طبع سبعة دواوين شعرية هي: أحلام الصبا - النظم الظامئ – عطر وموسيقى - اليقين - أبخرة الرماد - نبض الضفائر وشرخ الضمير.
- له مؤلفات قيمة في النحو والعروض منها.
- الموجز في النحو: قرظة العلامة أبو تراب الظاهري رحمه الله.
وكان الكتاب أحد المراجع لطلبة وطالبات قسم اللغة العربية في المستوى الثالث بجامعة الملك عبد العزيز بجدة.
- قال الفتى: كتاب ضخم تناول فيه جميع أبواب النحو بأسلوب جديد غير مسبوق يقوم على الحوار بَيْنَ الفتى والشيخ: نال إعجاب الكتَّاب والنقَّاد وعلى رأسهم زعيم النقاد الأستاذ عزيز ضياء رحمه الله.
- مصادر النوتة الشعرية: الذي يعتبر إنجازاً فريداً ومهماً جداً حيث توصل فيه إلى تحريك الرموز العروضية الخليلة وفقاً لحركة صوت الحروف في بحث مضن . سجله في آخر كتابه بعنوان غياب الصوت في الرمز العروضي. اعتمد في أمثلة كتابه هذا على شعر الشعراء والشاعرات السعوديين . مما كلفه كثيراً من الجهد.
- التقطيع العروضي الحرفي للمعلقات العشر: وهو أول بحث علمي دقيق يقوم بتقطيع أبيات المعلقات العشر تقطيعاً عروضياً حرفياً مبيناً فيه ما يعتورها من زحافات أو علل.
- يعكف الآن على كتابة كتاب جديد في النحو بعنوان "الأعرابان" يتتبع فيه كل لفظة قرآنية يجوز فيها أكثر من وجه واحد في الإعراب.
 
طباعة

تعليق

 القراءات :1121  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 5 من 75
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

الدكتور سعد عبد العزيز مصلوح

أحد علماء الأسلوب الإحصائي اللغوي ، وأحد أعلام الدراسات اللسانية، وأحد أعمدة الترجمة في المنطقة العربية، وأحد الأكاديميين، الذين زاوجوا بين الشعر، والبحث، واللغة، له أكثر من 30 مؤلفا في اللسانيات والترجمة، والنقد الأدبي، واللغة، قادم خصيصا من الكويت الشقيق.