شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
أثر الشكر أن أكون مبينا (1)
مَنْ مُجيبي وقد علمتُ يقيناً
أنَّ صِدقَ الحديثِ يفرض دينا
هل رأى الناسُ في التقدُّمِ عهداً
كزمانِ (السُّعودِ) منذُ وُلِينا
* * *
لا ومَنْ يرسلُ الرياحَ ويُزجي
سُحُبَ الخيرِ ما كذبتُ يمينا
إِنَّه (المُصلحُ العَظيمُ) بحقٍ
وبهِ اللَّهُ قد أزالَ فُتُونا
ولئن شئتُ أن أقصَّ عليكم
بعضَ آثارِه نظمتُ سنينا
* * *
لا أرومُ المُحالَ بالوَصفِ لكن
آثرَ الشكرُ أن أكون مُبينا
طأطأتْ دونَه (الأمانيُّ) صَرعى
وحكى عهدَه السعيدَ قرونا
* * *
شِرعةُ اللَّهِ ما استَقمنا عليها
لا نُبالي بما عسى أن يكونا
ذلك المجدُ والنهوضُ وأحرى
أن يسودَ الوِفاقُ والحبُ فينا
* * *
إنما تُرك الشعوبُ مناها
حين تختارُ نهجَهَا المَسنونا
يوم تعلو المُتونَ جُردا وتتلو
صُحُفُ الفنِ والعلومِ مُتونا
* * *
يوم تسمو الأَخلاقُ فيها ويغدو
كلُّ من دَبَّ بالجهودِ مَدينا
* * *
أيُّها الباحثونَِ في (الغَربِ) عمّنْ
يبعثُ اليومَ (مجدَنَا) المَدفُونا
لا تُطيلوا الوقوفَ في كلِّ رَبعٍ
ناطقٍ صامتٍ يُذيلُ العُيونا
وتُريقوا الدموعَ خشيةَ يأسٍ
ثم تُغضوا على القُنوطِ جُفونا
و استفيقوا من الخيالِ فهذا
(سيِّدُ العُرب) قد أزاحَ دُجُونا
* * *
قد وجدنَاهُ رغمَ أنفِ الليالي
بطلاً فاتِكاً وَ مَلِكاً حَنونا
أين أصغيتُ أسَتمدُّ حَديثاً
كأريجِ الصَّباحِ عنه مَصونا
يبتغي (الشعبَ ناهضاً) وإذا ما
(نهضَ الشعبُ) يلفِهِ مَمنونا
* * *
قدَّرَ اللَّهُ (للجزيرةِ) ألاَّ
ينثرُ الدهرُ عِقدَها الموضونا
فحمَاها من المخاوفِ حتى
أصبحَ القلبُ آمناً مَأمونا
* * *
لا ترى العينُ في التهائمِ منها
أو رنا الطرفُ بالنُّجودِ خَؤونا
ذاكُمُ السيفُ والهدايةُ طوراً
نكَّل البغيَ والهوى والهونا
ولقدْ هامتِ القلوبُ ولاءً
للَّذي أدهشَ البريةَ حينا
(ملكِ العُربِ) والجزيرةِ طُرّاً
(خلَّدَ اللَّهُ مُلكَهُ) آمينا
كيف لا نَبذُلُ النفوسَ فِداهُ
وهو بالأَمسِ في الوغى يَفدينا
أسألُ اللَّهَ أن يدومَ ويَبقى
(عرشُهُ) الوارفُ الظِلالِ مَكينا
 
طباعة

تعليق

 القراءات :635  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 429 من 1070
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

الدكتورة مها بنت عبد الله المنيف

المدير التنفيذي لبرنامج الأمان الأسري الوطني للوقاية من العنف والإيذاء والمستشارة غير متفرغة في مجلس الشورى والمستشارة الإقليمية للجمعية الدولية للوقاية من إيذاء وإهمال الطفل الخبيرة الدولية في مجال الوقاية من العنف والإصابات لمنطقة الشرق الأوسط في منظمة الصحة العالمية، كرمها الرئيس أوباما مؤخراً بجائزة أشجع امرأة في العالم لعام 2014م.