شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
ما يومُ غليومُ عن أبصارِنا بَعَمي (1)
نَعمْ قدِ استسمَن الأقوامُ ذا ورمِ
وأحسنوا الظنَّ في (جمعيةِ الأُممِ)
وأمَّلوا أنَّهَا تَسعى لِصَالِحِهِمْ
سُرعانَ ما خابَ فيها الفالُ مِن أُممِ
عَنَتْ لأغراضِ أوربَا وأنطقَهَا
ضدَّ المواثيقِ من حَادوا عن الذِّمَمِ
ألا فحسبُ بني قَحطانَ مَعذِرةً
أنَّ الأعاجمَ تحدُوهم على النقمِ
كُنَّا على وَجَلٍ من أنْ يُرادَ بِنا
ذُلاً وهيهاتَ يَرضاهُ أخو شَمَمِ
حتى استبانَ الخَفَا عن فِتيةٍ حَسِبوا
أن الأنَامَ نيامٌ في دُجى الظُّلَمِ
تربعوا في مِنصَّاتٍ وأَروقَةٍ
لا يشعرونَ بما نلقاهُ من أَلمِ
وأجمعوا أمرَهُمْ بالخَسفِ يُرهِقُنا
لَبِئسَ ما فَعلوا (والويلُ) للحكمِ
ثوبوا إلى الرُّشدِ واستملوا ضَمائِرَكُمْ
وطهِّروا حِزْبَكُم من كُلِّ مُتَّهَمِ
وإنْ تَظلوا على هَذا الغُرورِ فما
نتيجةُ الضَّغطِ غيرَ الحِقدِ والضِّرَمِ
لَتُصبِحُنَّ حَيارى لا يُنادِمُكُمْ
فوقَ الأرائكِ إلاَّ كلُّ مُهتَضَمِ
واصطلى العالمُ (الغربيُّ) عن كثبٍ
حَرباً عَواناً تقودُ الطِفلَ للهَرَمِ
كفاكُمُ يا دُهاةَ الغَربِ مَوعِظَةٍ
(ما يومُ غليومَ (2) عن أبصارِنا بَعَمِي)
مهلاً بني يَعْرُبٍ فالجَّهدُ مُتَّصلٌ
مهما تجدْها عن الأصواتِ في صَممِ
فإِنْ صغتْ نحونا أسماعُها وصَفَتْ
بها السَّرائرُ أخلدْنَا إلى السلمِ
وإِنْ أصرَّتْ على العُدوانِ نُرغِمُها
على العُدولِ بسيفِ (الحقِ) والقَلمِ
 
طباعة

تعليق

 القراءات :683  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 338 من 1070
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من اصدارات الاثنينية

الأعمال الشعرية والنثرية الكاملة للأستاذ محمد إسماعيل جوهرجي

[الجزء الخامس - التقطيع العروضي الحرفي للمعلقات العشر: 2005]

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج