شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
أ- نبذة عن الأندية الأدبية
الأندية الأدبية مؤسسات تعنى برعاية شأن الأدباء والمثقفين، بحيث توفر لهم المنابر الثقافية التي يلتقون حولها، ليناقشوا شؤونهم وشجونهم، كما أنها تعنى بشداة الأدب وناشئته، فتتيح لهم فرصة اللقاء بالأدباء ومناقشتهم واستشاراتهم والحوار معهم، مما شأنه أن يبلور تجربتهم الثقافية ويطور قدراتهم، في الوقت نفسه تنهض بدور أساس في توفير فرص النشر للكتّاب والأدباء، واستطاعت الأندية الأدبية بهذا العمل أن ترفد المكتبة السعودية والعربية بفيض زاخر من الكتب والدوريات التي استطاعت أن تحتل مكاناً مرموقاً في واجهة عطاءات الثقافة العربية المعاصرة.
أما فكرة التأسيس فقد كانت خلال الاجتماع الذي دعا إليه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز (رحمه الله) الرئيس العام لرعاية الشباب، وحضره أدباء المملكة في مؤتمر يهدف لإحياء سوق عكاظ، وقد حضر المؤتمر أكثر من أربعين أديباً من مختلف مناطق المملكة. دار حوار بين سمو الأمير فيصل والأدباء في آخر أيام المؤتمر مساء الثلاثاء الثامن والعشرين من صفر عام 1395هـ، حول الحاجة لإنشاء أندية أدبية، تدعمها الدولة على غرار الأندية الرياضية، فأبدى سموه ترحيبه بالفكرة وأنه سيوافق على أول طلب يتقدم به الأدباء، وسارع كل من الأستاذين محمد حسن عواد وعزيز ضياء بتقديم طلب تأسيس نادٍ أدبي في جدة، وفي اليوم نفسه صدرت الموافقة من الأمير فيصل في 26/2/1395هـ، ثم تقدم بقية الأدباء فصدرت الموافقة على ستة أندية أخرى في كل من (مكة المكرمة -جيزان -الرياض -المدينة المنورة -الطائف).
 
طباعة

تعليق

 القراءات :1595  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 48 من 96
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من اصدارات الاثنينية

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج