شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
(( كلمة المحتفي الأستاذ عبد المقصود خوجه ))
ثم تحدث المحتفي الأستاذ عبد المقصود خوجه فقال:
- بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين، سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه الكرام الطاهرين..
- أيها الأحبة: السلام عليكم، ورحمة الله وبركاته.. يسعدني في مستهل الموسم الحادي عشر للاثنينية أن أرحب بكم وبالإخوة الأساتذة الضيوف الكرام أجمل ترحيب، استمراراً لقراءاتنا الخيرة لخدمة هذا الوطن، وتكريم الرجال الَّذين أضاؤوا جانباً هاماً من حياتنا الأدبية والفكرية، ويشرفني أن أنقل لكم أن جزأين من سلسلة كتاب الاثنينية قد تمت طباعتهما وشحنهما، وسيصلان بإذن الله - خلال الأيام القليلة القادمة؛ كما أبشركم بإنهاء صف جزء آخر بينما يوجد جزء تحت الطباعة الآن، ولم يبق أمامنا من الأجزاء السابقة غير أربع مجلدات ستجد طريقها إلى المطبعة في الوقت المناسب - إن شاء الله -.
- وإننا إذ نستهل موسمنا الحادي عشر في هذه الأمسية الندية، ليسعدنا جميعاً أن نرحب بضيفنا الكبير سعادة الأستاذ الشيخ عبد الرحمن بن عبد الكريم العبيد، وهو غني عن التعريف بما له من مشاركات بارزة ومتنوعة، شملت الشعر والتاريخ والجغرافيا والعلوم الشرعية، وقد توج هذا الجهد المشكور بتأسيس النادي الأدبي بالمنطقة الشرقية، تلك المنطقة التي تعلمون تنوع جذورها الثقافية والأدبية، الممتدة عبر جزء طويل من الخليج العربي والضاربة بعمقها نحو الصحراء، مما أتاح لها أن تنسج من آدابها رداءاً فريداً ومزيجاً رائعاً من البداوة والحضر، فالمنطقة الشرقية لها نكهتها الخاصة المحببة للنفوس، فما أجمل تعانق الأصالة في تاروت ودارين والقطيف وما حولها، والتراث العظيم الَّذي تضمه الأحساء بالنهضة الشاملة في الدمام والخبر والجبيل، إنها منطقة تنسج القديم والحديث بإيقاع فريد.
- لعل ضيفنا الكريم والإخوة والأساتذة الَّذين شرفوا هذا الحفل يتكرمون بإلقاء الضوء على نتائج هذا العناق شعراً ونثراً، ولنا في شعر عبقري المنطقة وشاعرنا الكبير طرفة بن العبد البكري - الَّذي ولد في البحرين وتنقل في هذه البقاع - خير دليل على عمق وتنوع هذا الإرث الأدبي، الَّذي تجذّر في هذه التربة المعطاء، وامتدت فروعه الباسقة ليرسم منارات هدى وروعة على يد أبنائها الكرام، الَّذين نحتفل اليوم بواحد منهم تكرم مشكوراً وتجشم عناء السفر مع أخوته الأحبة لإمتاعنا بهذا اللقاء الشيق.. فمرحباً بهم وبكم جميعاً، ويشرفني أن نحتفي يوم الاثنين القادم بتكريم معالي الأستاذ الشاعر الكبير حسين عرب، بمناسبة حصوله على وسام الجمهورية من الطبقة الأولى في العلوم والفنون من جمهورية مصر العربية، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 
 
طباعة

تعليق

 القراءات :1654  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 3 من 167
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

الدكتور عبد الكريم محمود الخطيب

له أكثر من ثلاثين مؤلفاً، في التاريخ والأدب والقصة.