شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
بين يدي القارئ
لا أريد أن أقدم لفصول الرواية بشيء.. ولكن بطلها لا يستاهل الإغفال كل الإغفال!!
فلا بد من كلمة تفصح عن أهم جوانبه في الحياة.
ولد حسن في بيت عريق المجد من بيوت المطوفين القدامى؛ ثم نشأ ليجد نفسه مطوفاً له مكانته المرموقة بين طائفته.
وكان بحكم اتصاله بنفر كبير من قدامى المطوفين يعرف الكثير من ألوان الحياة التي يعيشها المطوف بين حجاجه. معتزاً بمقامه بينهم.
وكان يرهقه ويعذب وجدانه محاولة التوفيق بين الماضي المجيد الذي كانت مهنته تتألق فيه وبين الحاضر الذي انحدرت إليه بفعل التنافس البغيض.
وفي ثنايا شعوره بمثل هذه الأحاسيس مضت به القصة أو مضى فيها تتناقله الفصول بما لا نستبق القارئ إليه.
 
طباعة

تعليق

 القراءات :685  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 59 من 186
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من اصدارات الاثنينية

البهاء زهير

[شاعر حجازي: 1995]

الاستبيان


هل تؤيد إضافة التسجيلات الصوتية والمرئية إلى الموقع

 
تسجيلات كاملة
مقتطفات لتسجيلات مختارة
لا أؤيد
 
النتائج