شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
للشاعر محمد جبران (1)
((يا مهرجانٌ زها في خير أمسية))
في أمسية الاحتفاء بالطالب عصام مرزا:
لك التحية يا أرضي وإكباري
تحلو بذكرك ألحاني وأشعاري
إن قلتُ شعراً فما للشعر مكرمة
من وحي فجرك أنغامي وأفكاري
حدا بي الشوق أن أشدو بها زجلاً
ماجن ليل وغشاها بأستار
وأشرق الصبح في آفاقها عبقاً
بعد احتضانٍ بأغلاسٍ وأسحار
تحية ورؤى قلبي تحدثني
ما استجمعت كلماتي كل أسراري
حيوا معي صحبة التعليم قائدنا
ومن بنَى شامخات الدور في داري
هي المثال لتصميم وهندسة
ورمز ذكرى لأزهى فن معماري
يا صحبتي ما قصدت الفخر من عملٍ
إلاَّ المحبة في نظمي وإخباري
عصر زها واستقر الأمن في بلدي
لا خوف لا جوع لا شكوى من الجار
وحولنا الناس في جهل ومسغبةٍ
ما بين مختطف أو خلس أسواري
أضحت بلادي شعار العدل منهجها
دين السلام وهذا منهج الباري
يا مهرجانٌ زها في خير أمسية
تحكي الخلود شموخاً عبر أعصار
لمن أقيم وهذا الجمع أحضره
من سادة الغر نجم من الدجى ساري؟
الزيد لا شك من أعنيه شرفني
بدعوة سافرت حيناً بأفكاري
فلم ألاقِ سبيلاً غير ما حملت
هذي الخواطر من نفحٍ لأزهارِ
يا آل خوجه بعد أن وطأت
ركائز العلم جذلى ساحة الدار
عصامكم بات في أعماقه ولعٌ
وفي ثنايا الحشا عزم بإصرار
أن ينهل العلم نبعاً من مناهله
فلا مكان لأفاك وخوار
سنعقد العزم أن نمضي به قدماً
وأن نصون سجاياه من العار
ونغرس العلم في أعماقه درراً
نهج الحنيفة مضماراً بمضمار
والبيت للطفل من أقوى دعائمه
أليس طيب الجنى من طيب الأشجار؟
يا سادتي الغر لقيانا بكم شرف
سعادتي ربما ذابت بأشعاري
فلتمنحوني عن التقصير معذرة
فما ملكت سوى تقديم أعذاري
حيوا معي قائداً (عزت) به بلدي
فهد الجزيرة في ريفٍ وأمصار
 
طباعة

تعليق

 القراءات :480  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 124 من 192
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

الأستاذة بديعة كشغري

الأديبة والكاتبة والشاعرة.