شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
(( قصيدة الشيخ أبي تراب الظاهري ))
ثم ألقى الشيخ أبو تراب الظاهري القصيدة التالية:
 
أكرم بدارة عبدمقصود غدت
مأوى فسيحاً أيما إفساح
تزهو بفضـل وهـي أنضـر مجمـع
ولرائد الآداب آنق صاح
شرفت بمـن قد حـل فـي أرجائها
ضيفـاً ومـَنْ قـد كـان ذا المفتاح
دار لقد ضَمَّت برحب جنابها
علماً وأخلاقاً وكل سماح
سعـدت بها روحي أويقاتاً مضـت
بين الأحبة كارتشاف الراح
فكأن حلقتهم إذا جلسوا معاً
نظم اللآلىء في جميل وشاح
نتجاذب الأسمار فيها سلوة
أشهى من الأعناب والتفاح
فنسيت هماً بات يخنق عبرتي
مُذ طاب أُنسٌ مـن ذُرى الأفـراح
ولقد نقضي ساعة معسولة
يا ليتها تمتد للإِصباح
يا عالم الدين الخبير بسنة
وفقيهها كالمعشر الشراح
لله درك سيداً من سابق
عبقت ممادحه بكل نواح
أدراك فهم العلم من ثمراته
ومنحتها وعياً لدى الإِصلاح
أنت الوريثُ لعلـم ديـن محمــد
حَبْراً جليلاً حافظاً لِصِحاحِ
لازلت في العلماء بدراً سافراً
ولطالب العرفان كالسحساح
وجزاك رب الناس حيث بثثته
نوراً وآداباً كما المصباح
قـد عشت للأصحاب روحـاً زاكياً
تهدي طيوب حديثك الفواح
فيه العذوبة والطرافة كلها
وله لطيف دعابة ومزاح
خذها تحية من لفضلك شاكر
ومقدر بمديحه الصداح
أعذر إذا أقللت شِعراً قد بدا
بإزاء غيثك رشة المرشاح
فلربما دل القليل على الذي
أكننته من حبك الصفاح
طباعة

تعليق

 القراءات :718  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 86 من 118
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

سعادة الأستاذة صفية بن زقر

رائدة الفن التشكيلي في المملكة، أول من أسست داراُ للرسم والثقافة والتراث في جدة، شاركت في العديد من المعارض المحلية والإقليمية والدولية .