شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
حفل التكريم
(( كلمة الافتتاح ))
افتتح الأستاذ حسين نجار الأمسية بالكلمة التالية:
- بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم..
- أيها الإِخوة الأفاضل مرحباً بكم في لقاء يتجدد دائماً بكم وبالمحتفى بهم في مثل هذه الأمسيات المباركة. واليوم تعتبر هذه الأمسية من الأمسيات التاريخية التي نقف عندها طويلاً لما لصاحبها من الشهرة والذيوع في مجالات متعددة هي من أخصب المجالات وأشقها على النفس.. إننا مع الفيلسوف من ناحية.. ومع الأديب من الناحية الأخرى.. وهما معاً وجهان لعملة واحدة نادرة.
- ضيفنا أود أولاً أن أقدم إلمامة سريعة عن حياته الحافلة بالكثير من الإِسهامات فأقول:
- ولد في قرية قريبة من دمياط بدلتا مصر، وتعلم بمراحل التعليم الابتدائي والإِعدادي والثانوي ثم الجامعة، اشتغل بالتدريس في التعليم العام بضع سنوات، ثم سافر في بعثة، إلى إنجلترا حيث حصل على الدكتوراة في الفلسفة من جامعة لندن.. وعاد للتدريس بجامعة القاهرة حتى أحيل إلى التقاعد، ثم أصبح أستاذاً غير متفرغ بها حتى الآن.
- حياته الثقافية بجانب حياته المهنية استمرت منذ اللحظة الأولى بعد التخرج وما زالت حتى الآن.
- أشرف على تحرير مجلة الثقافة عندما كانت تصدرها لجنة التأليف والترجمة والنشر.. وأشرف على تحرير مجلة الفكر المعاصر.. اشتغل أستاذاً بجامعة الكويت خمس سنوات في الفترة من عام 1968، حتى عام 1973م كما سبق له العمل أستاذاً زائراً في جامعات أمريكية خلال عامي 1953، 1954م، وفي عامي 1954، و1955م عمل مستشاراً ثقافياً بالسفارة المصرية في واشنطن، وحصل على جائزة الدولة في الفلسفة في عام 61م، وجائزة الدولة التقديرية في الأدب عام 75م، وفي عام 84م حصل على الجائزة التقديرية للثقافة بتونس.
- مؤلفاته: يوجد له نحو خمسين كتاباً تنقسم موضوعاتها إلى أربعة أنواع... هناك كتب أكاديمية في الفلسفة.. وكتب أدب خالص.. وهناك مجموعة كتب في النقد الأدبي والفني.. وفي الفترة الأخيرة أصدر نحو 20 كتاباً كلها حول الفكر العربي وكيف يجب أن يتطور بحيث يعمل على إيجاد صيغة ثقافية جديدة للعربي الجديد. على رأسه تاج تحف به ثمانون شمعة. أمد الله في عمره وجعلها تتلألأ دائماً لتكون مناراً للحائرين...
- إنه الأستاذ الدكتور زكي نجيب محمود، وشكراً.
 
 
طباعة

تعليق

 القراءات :1632  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 33 من 118
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

يت الفنانين التشكيليين بجدة

الذي لعب دوراً في خارطة العمل الإبداعي، وشجع كثيراً من المواهب الفنية.