شارع عبد المقصود خوجة
جدة - الروضة

00966-12-6982222 - تحويلة 250
00966-12-6984444 - فاكس
  • بدأت الثنينية البث المباشر لفعالياتها بتاريخ 29-12-2014 مواكبة للتطور التكنولوجي
  • لمتابعة البث المباشر يمكنكم زيارة قناتنا على اليوتيوب أو متابعة الموقع الرسمي للاثنينية أثناء الفعاليات
  • تتوقف "الاثنينية" لموعد يحدد فيما بعد.
  • تعاود الأثنينية نشاطها في وقت لاحق بعد الانتهاء من الأعداد و التنسيق
  • الأن يمكنكم مطالعة و تحميل الجزء ال 31 من سلسلة كتب الاثنينية على الموقع
  • تم الانتهاء من الموقع الاليكتروني الحديث للاثنينية بما يتوافق مع العالم الافتراضي الحديث, نرجو ابداء الرأي في الموقع الجديد و التصميم الحالي عن طريق الاستبيان
  • يوجد في الموقع أكثر من 33 ألف صورة توثيقية لحفلات الاثنينية على مدار 33 عام , تابع ألبوم الصور
                  البحث   

مكتبة الاثنينية

 
((كلمة سعادة الدكتور مازن بليلة))
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة السلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، قبل أن أبدأ لابدّ أن أشكر الإخوة الذين تحدثوا بكلمات أعادت لنا عبق الماضي والتاريخ العابر، وأيضاً الكلمات الجيدة، التي سمعناها من نشاطات جمعية البر والوزارة الكريمة. أتحدث هنا نيابة عن أبناء المؤسسين لجمعية البر الإخوة الأفاضل، أحييكم بتحية الإسلام قائلاً: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ليس غريباً أن نجتمع اليوم لتكريم جمعية خلاّقة ومعطاءة ومستمرة في عمل الخير لأكثر من ستين عاماً، وهي جمعية البر بمكة المكرمة، فالاثنينية وصاحبها المعروف الشيخ عبد المقصود خوجه عوّدنا وعوّد المجتمع السعودي والعربي بكرمه على تكريم الشخصيات والمنظمات الفذّة والبارزة وتسليط الضوء على منجزاتهم المباركة، لذلك باسمي واسم أبناء المؤسسين لهذه الجمعية أتقدم له بالشكر الجزيل وأن يكون بهذا العمل قد أسهم في دفع عجلة البر والإحسان للأمام، وأن يجعل الله هذه الليلة في ميزان حسناته. أيها الإخوة، العمل المخلص يكون عندما تتوفر فيه النوايا الطيبة مثل نوايا أهل مكة ومحبتهم لهذا البلد وللعمل الخيري، الّذي يجعل الله سبحانه وتعالى فيه البركة ويعطيه الدوام والاستمرارية ويسخّر له المخلصين والأوفياء الّذين يحملون هذه الرسالة لإكمال المسيرة، ولذلك سخّر الله لهذه الجمعية المباركة الأبناء الأوفياء، الذين حملوا مشعل الخدمة والبر والإحسان لمواصلة عمل الخير طوال هذه السنين، وعندما يموت المرء ينقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له.
وأحسب أن هذه الخصال الثلاث متوفرة في الجمعية، وذلك ما يتناسب مع المثل القائل: "الأفعال أعلى صوتاً من الأقوال".
أذكر أنني حضرت مع الجمعية تكريم المؤسسين بحضور والدي رحمة الله عليه في مناسبة مماثلة أثناء الاحتفال بعيدها الخمسين عام 1418هـ، وبالتأكيد كان سعيداً أن يحضر مثل هذه المناسبات، التي يشدّ بها على أيدي العاملين للخير، وكان على رأس هذا الحفل سمو الأمير الراحل المحبوب ماجد ابن عبد العزيز رحمه الله وفضيلة الشيخ العالم شيخ مكة المعروف الشيخ محمد علوي مالكي رحمه الله، وبعد صلاة العشاء اتجه سمو الأمير مع المؤسسين والضيوف ممن كانوا حاضرين نحو قاعة العشاء، التي أُعدت خصيصاً لسموه وللضيوف الكرام. وعند باب القاعة، افتقد الأمير ماجد الشيخ محمد علوي فسأل عنه قائلاً: "أين الشيخ؟" فقالوا له: "لازال يتسلل في المصلى". فقال للضيوف: "ننتظره، فلا يمكن أن أدخل القاعة قبله"، وكان الشيخ لا يعلم بالأمر، وأخذ يصلي السنة ويطيل الدعاء والذكر، بينما كان الأمير واقفاً عند باب القاعة مع الضيوف ينتظرونه، وبعد أن فرغ من صلاته لحق بنا فوجد الأمير بانتظاره، فسلّم عليه وشكره على نبله فأخذ الأمير بيده ودخلا القاعة معاً مقدّماً الشيخ. لقد كان موقفاً من مواقف البر والوفاء والتواضع، ولا أعتقد أن أحداً ممن حضر تلك المناسبة قد نساه، وهو موقف شجاع يشجع على المزيد من العطاء في هذا البلد، الذي يكرم فيه أهل العلم ورواد الإيمان والصلاح، فالتكريم يكون بالفعل قبل أن يكون بالقول، ومواقف البر التي نراها اليوم تستمر امتداداً لتكريم الجمعية والمؤسسين، ستجعل من الأبناء والجيل الجديد يتشجعون على حمل الراية لسنواتٍ قادمة.
مرّ عليّ خلال خدمتي بمجلس الشورى نظام مؤسسات المجتمع المدني لمراجعته، وهو نظام شامل يعيد هيكلة العمل الخيري والتطوعي، ويعطي مفهوماً جديداً ومؤثراً لأعمال البر ونوعاً من الاستقلالية يساعد على الارتقاء والتطوير لهذه الأعمال، التي تكرّمها كل مجتمعات الدول العالمية، لذلك نأمل أن يجد طريقه للنور ليَدعم مثل هذه الجمعيات ويجعل تأثيرها أوسع وأكبر.
ختاماً، أتقدم بالشكر باسم أبناء المؤسسين الذين حملت مسؤولية الحديث باسمهم أمامكم، وأتمنى أن يبارك الله أعمال هذه الجمعية وأن يجزي المؤسسين خيراً ويشمل ببركته مجلس إدارتها اليوم وكل أعضائها وكل المتبرعين بجهودهم وتفانيهم، كما نقف اليوم تكريماً لهذا الصرح الشامل. وأتقدم مرة أخرى بالشكر للاثنينية المجيدة وصاحبها الشيخ عبد المقصود وكل فريق العمل معه، الذين يواصلون تقديم المبدع والجديد طوال سنوات الربع القرن الماضي. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الشيخ عبد المقصود خوجه: الآن ستشاهدون فيلماً وثائقياً عن المؤسسة سيقدمه أستاذنا الدكتور طارق جمال، وبعد الفيلم ستستمعون بإذن الله إلى كلمته الختامية لهذا الحفل الّتي تشمل شرحاً وافياً عن المؤسسة، فليتفضل.
الشيخ عبد المقصود خوجه: بعد نهاية الفيلم الوثائقي، خير ما نختتم به كلمة رئيس مجلس إدارة الجمعية الأستاذ الدكتور طارق محمد صالح جمال، فليتفضل.
 
طباعة
 القراءات :414  التعليقات :0
 

الصفحة الأولى الصفحة السابقة
صفحة 140 من 216
الصفحة التالية الصفحة الأخيرة

من ألبوم الصور

من أمسيات هذا الموسم

الأستاذ الدكتور عبد الله بن أحمد الفيفي

الشاعر والأديب والناقد, عضو مجلس الشورى، الأستاذ بجامعة الملك سعود، له أكثر من 14 مؤلفاً في الشعر والنقد والأدب.